عبد المهدي: سنعتمد العد الألكتروني في التعداد العام للسكان


كشف رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي ، يوم الاثنين ، أن الحكومة ستعتمد العد الألكتروني في التعداد العام للسكان ، المقرر اجراؤه العام المقبل .


عد الألكتروني في التعداد العام للسكان



وقال عبد المهدي في كلمة له خلال احتفالية باليوم العالمي للسكان الذي اقامته وزارة التخطيط: "نستهدف الحقيقة والواقعية من خلال اجراء التعداد السكاني العام المقبل".

وثمّن عبدالمهدي "الدعم الدولي للعراق في جوانب مهمة كالتعداد السكاني"، معلنا "دعم صندوق النقد الدولي للتعداد العام للسكان".


وكان وزير التخطيط الاتحادي قد أكد ، الاثنين ، لوفد من صندوق الأمم المتحدة للسكان برئاسة المدير الإقليمي للصندوق لؤي شبانة ، جاهزية وزارته لتنفيذ الخطة الحكومية المرسومة للتعداد السكاني في توقيتها، فيما أكد الوفد الأممي تقديم كافة انواع الدعم للعراق في تنفيذ التعداد.

وكان بيان للجهاز المركزي للإحصاء، التابع  لوزارة التخطيط الاتحادية ، كشف في الاول من اكتوبر/ تشرين الاول 2018 ، أن عدد سكان العراق تجاوز 38 مليون نسمة (إلى نهاية سبتمبر/أيلول 2018)، بزيادة نحو مليون نسمة عن 2017 .

وأوضح البيان، أن "عدد سكان العراق بلغ 38 مليوناً و124 ألفاً و182 نسمة في 2018".

والأرقام المعلنة جميعها تقديرية، حيث لم يجر العراق أي إحصاء رسمي منذ 1997، بسبب الخلافات التي برزت بعد 2003، في المناطق (المتنازع عليها) بين الحكومتين الاتحادية واقليم كوردستان.

وتستند تقديرات الوزارة في الغالب على البطاقة التموينية، وهي برنامج لتوزيع الحصص الغذائية على السكان متبع منذ فرض الحصار على البلاد في تسعينات القرن الماضي.